مقالة فلسفسة مقترحة للبكالوريا: ما الفرق بين العادة و الإرادة ؟

مرحبا بكم على مدونة التربية و التعليم يمكنكم الاستفاذة مجانا بكل خدماتنا و الاطلاع على آخر اخبار التعليم و التوظيف في قطاع التربية خاصة

اهم الأخبار



مقالة فلسفية مقترحة لبكالوريا هذه الدورة شعبة اداب وفلسفة :

ما الفرق بين العادة و الإرادة ؟

مقالة فلسفسة للبكالوريا: ما الفرق بين العادة و الإرادة ؟
 
نص السؤال :ما الفرق بين العادة و الارادة ؟
تنبيه : هذه التصاميم المقترحة ليست حلولا مثالية لأن مجال الاجتهاد واسع بالنسبة للمتعلم ، و يبقى للأستاذ
المصحح أن يقدر ذالك.
الاجابة النموذجية مع سلم التنقيط :
المقدمة ( 4ن) : إذا كانت الإرادة ، باعتبارها سلوكا واعيا و مقصودا، مضادة للعادة التي تتصف بالآلية ،
فهل معنى ذالك أنه لا توجد أية علاقة بينهما؟
التحليل ( 12 ن):
أوجه التشابه : - الفعل الإرادي و الفعل العادي فعلان مكتسبان.
- يساعدان الكائن الحي على التكيف مع المحيط.
الخ........
أوجه الاختلاف :
العادة الإرادة
- فعل جديد
- تأملي و واعي
- يتطلب الجهد و الانتباه
- وظيفة نفسية شعورية
- فعل قديم
- تكراري و آلي
- أقل جهدا و لاشعوري
- حركات مخزونة في الجسم
الخ.......
أوجه التداخل:
 نظرا لسهولة العادة و آليتها، فهي توفر الجهد الإرادي على الكائن الحي, كما أن الإرادة تساعد على
اكتساب العادة أو تعديلها أو إزالتها.
استنتاج ( 4ن): 
لا غنى للإنسان عن العادة و الإرادة، و كل منهما يساهم في وجود الآخر، و لذالك فالتكامل قائم
بينها.
ملاحظة : تقبل أية نتيجة تتناسب و منطق تحليل المترشح.

مرحبا بكم على مدونة التربية و التعليم 2017

اضغط هنا للتعليق

هل تأيد تأجيل الاختبار الكتابي لمسابقات وزارة التربية 2018 لما بعد رمضان؟

هام للمتعلمين عن بعد بخصوص الاستدعاء

اذا لم تتمكن من سحب استدعاء امتحان المراسلة 2018 ادخل هنا ( رابط جديد يعمل جيدا)

لقراءة آخر التعليقات اختر فرز حسب الأحدث

 
]