مدونة التربية والتعليم مدونة التربية والتعليم
امتحانات

آخر الأخبار

امتحانات
امتحانات
جاري التحميل ...
امتحانات

ملخص درس البطالة وسياسة التشغيل في الجزائر

الثقافة العامة لمسابقة الاساتذة 2017
ملخص لدرس : البطالة و سياسة التشغيل في الجزائر
 
  تمثل البطالة إحدى التحديات الكبرى التي تواجهها البلدان العربية لآثارها الاجتماعية و الاقتصادية الخطيـــرة، حيث طرحت منذ سنوات التحذيرات بشأن ما ستفرزه البطالة في واقع الجزائر، و دق ناقوس الخطر من جـراء عواقبها السلبية على الأمن الوطني والملاحظ أن  معدلات البطالـة في الجزائر تناقصت تدريجيا بالنظر الى السياسات المتبعة في الحد منها ورغم ذلك تبقى مرتفعة مقارنة مع دول اخرى
أسباب البطالة:
1-تدخل الدولة في السير العادي لعمل السوق الحرة و خاصة فيما يخص تدخلها لضمان حد أدنى للأجور، إذ أن تخفيض الأجور و الضرائب هما الكفيلان بتشجيع الاستثمار و بالتالي خلق الثروات و فرص العمل.
2- استناد الإقتصاد الجزائري على قطاع المحروقات وضعف الباقي الذي لا يمثل سوى 2% من الميزان التجاري الجزائري.
3- عزوف الرأسماليين عن الاستثمار إذا لم يؤدي الإنتاج إلى ربح كافي يلبي طموحاتهم.
4- التزايد السكاني.
5- التزايد المستمر في استعمال الآلات و ارتفاع الإنتاجية مما يستدعي خفض مدة العمل و تسريح العمال.
6- الأزمة الأمنية التي عصفت بالبلاد وأدت إلى تراجع مستوى الإستثمار الداخلي أو القادم من الخارج والذي يعتبر من أهم العناصر للقضاء على البطالة.
تأثير تراجع معدلات التشغيل على تفشي البطالة : 
      تعد البطالة من الظواهر السلبية التي تهدد السلم و الاستقرار الاجتماعي، باعتبار أن دخل الفرد من عمله يمثل صمــام الأمان و الاستقرار له و لمجتمعه، في حين أن البطالة و الحرمان من الدخل يولدان الاستبعاد و التهميش الاجتماعي علاوة على سائر العلل الاجتماعية الأخرى .
   تعتبر معدلات البطالة في الوطن العربي عامة والجزائر خاصة الأسوأ في العالم
أصبح تفشي البطالة بين فئة الشباب خاصة، ظاهرة تعاني منها الجزائر ، بحيث كان للذكور حظثلاثة إناث من البطـالة في الجزائر 
.
الأشد وقعا و إيلاما في بطالة الشباب هم حملة الشهادات، حيث أن مؤسسات التعليم و التدريب تبدو و كأنها مولـد للبطالة و الدخول المنخفضة وتعمل على هدر جهود التنمية البشرية.
 الآثار المترتبة عن البطالة في الجزائر .
    تشير المعطيات المتوافرة عن مشكلة البطالة في الوطن العربي والجزائر على الخصوص إلى أن هذه المشكلة آخذة في التنامي سنة بعد أخرى، و أن جميع المعالجات التي رصدت لحل هذه المشكـلة من قبل الدول العربيـة باءت بالفشل الذر يع و ذلك لعدة أسباب مختلفة.
وتشكل البطالة خطرا كبيرامن الناحية الاقتصادية  ناهيك عن انعكاساتها الاجتماعية.
إستراتيجية الجزائر لحل مشكلة البطالة .
    وضعت الجزائر عدة استراتيجيات لمواجهةظاهرة البطالة في الجزائر منها : 
  • الوظائف المأجورة بمبادرة محلية وهي امتداد لما يسمى الإدماج المهني لسنة 1990 و الهـدف منــه هو توفير منصب مؤقت للشاب العاطل .
  • الصندوق الوطني للتأمين على البطالة يعمل هذا الجهاز على إعادة إدماج العاطلين عن العمل والحفاظ على الشغل.
  • الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب أنشئت في سنة 1996  وتعمل على إعانة الشباب العاطل عن العمل لإنشاء مؤسسة مصغرة 
  • أشغال المنفعة العامة ذات الإستعمال المكثف لليد العاملة يهدف هذا الإجراء المطبق سنة 1997 إلى إنشاء مكثف لمناصب الشغل المؤقتة في المناطق الأكثر تضررا من البطالة 
  • عقود ما قبل التشغيل و الذي وجه لحاملين الشهادات الجامعية والتقنيين السامين الذين تتراوح أعمارهم بين 19 و35 سنة ، وكذا طالبي العمل بدون خبرة مهنية والذين يطلبون العمل لأول مرة
  • الوكالة الوطنية لتسيير التشغيل أنشأ هذا الجهاز في سنة 2004 ويعمل على مرافقة القروض المصغرة ودعمها ومتابعتها ويخص هذا الجهاز الشباب العاطل عن العمل والحرفيين والنساء بالمنازل
  •  الوكالة الوطنية لتطوير الإستثمارات و تهدف هذه الوكالة إلى تشجيع الإستثمار من خلال الخدمات التي تقدمها وتقريرالمزايا الضريبية المرتبطة بالإستثمار والذي ينعكس إيجابا في إحدات مناصب العمل وبالتالي التخفيف من حدة البطالة .
     الخاتمة:
   تعد مشكلة البطالة من أخطر المشكلات التي تواجه المجتمع الجزائري ، كما تعتبر أيضاً أحد التحديات التي تواجه الجزائر حاليا .
تقليص البطالة يكمن في الاسراع في  العمل على إيجاد السياسات و الاستراتيجيات التي يمكن من خلالها مواجهة هذه المشكلة حتى لا تتفاقم المشكلات المترتبة عليها.
النتائج المتوصل إليها.
* توفير إرادة سياسية معلن عنها بوضوح.
    *  مكافحة البطالة من خلال مقاربة اقتصادية.
    * تحسين مؤهلات اليد العاملة الوطنية لاسيما في التخصصات الغير متوفرة في السوق.
    * تنمية ثقافة المقاولة.
    * تكييف مخرجات التعليم و التكوين مع متطلبات سوق العمل.
    * تحسين وتعزيز آليات الوساطة في سوق العمل.

مدونة

مدونة تعليمية تحتوى على مجموعة من الدروس والبرامج و اخر الاخبار المتعلقة بالتعليم ومسابقات التوظيف في قطاع التربية بما يتلائم مع الجيل الثاني وبفضل الله نالت اعجاب الكثير مؤسس المدونة شعلال هشام جزائري الجنسية جيجلي المولد ،..

مرحبا بكم على مدونة التربية و التعليم 2017

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

مشاركة مميزة

تسجيلات المراسلة 2017

الديوان الوطني للتعليم و التكوين عن بعد  ONEFD 2017 التسجيل للدراسة بالمراسلة للسنة الدراسية 2017-2018 من المنتظر ان يعلن الديوان الو...

جميع الحقوق محفوظة ل

مدونة التربية والتعليم

2017